إغلاق
إغلاق

مراكز سياحية ننصحك بزيارتها في قطر
الكاتب : وكالات | الخميس   تاريخ الخبر :2017-03-30    ساعة النشر :22:11:00

دولة قطر: هي إحدى دول الخليج العربيّ، وأحد دول مجلس التعاون الخليجيّ، عاصمتها الدوحة، تأسَّست بداية السبعينيات من القرن المنصرم، ويصل عدد سكانها حاليّاً إلى مليوني نسمة، وهي أحدُ أهمُّ المقاصد والوجهات السياحيّة؛ نظراً لتنوع مجالات السياحة فيها، فتجدُ فيها سياحة الاستجمام، والسياحة العلاجيّة، وسياحة التسوّق، وسياحة المعالم الدينيّة، وسياحة المواقع التاريخيّة.

الأماكن السياحيّة في قطر

منتجع شاطئ سيلين 

يعتبر هذا المنتجع من أجمل الأماكن الساحليّة المُطلَّة على البحر، حيث يحوي العديد من وسائل الترفيه والراحة مثل: الشاليهات، وبرك السباحة، والمرافق والخدمات العامة بكافّة أنواعها، أماكن ممارسة الرياضات البحريّة وغيرها، حيث يتميّز موقع هذا المنتج بقربه من العاصمة، حيث يبعد عنها مسافة ساعة بالسيّارة.

منتجع الغارية وهو منتجع مُطلٌّ على البحر، ويحوي العديد من أماكن التنزه، ويتميَّز بوفرة الشقّق السكنيّة، أخذ اسمه تبعاً من المنطقة الموجود بها.

جزيرة النخل تتميَّز بوجود سلسلة من المطاعم التي تقدّم المأكولات البحرية والأطباق العالمية المشهورة في هذا المجال، ويتوفّر فيها أماكن متميِّزة مخصَّصةً لترفيه الأطفال، كما تتوفّر فيها وسائل النقل البحريّ العريقة والتي تُعتبر من تاريخ دولة قطر. مملكة علاء الدين هي مدينة ترفيهيّة مخصّصةٌ للألعاب، ويوجد بها أقسام خاصةٌ لكلا الجنسين؛ وذلك ضمن أوقات البرنامج الأسبوعيّ المحدَّد، كما يوجد فيها بحيرة اصطناعيّة، وتضفي رونقاً وجمالاً على الموقع، ويتميَّز موقعها الاستراتيجي الذي يخدم إقامة السائح، حيث يحيط بها ما يقارب الأربعين مبنى فندقيّاً.

شواطيء الخور وفويرط تتميَّز هذه الشواطيء بجمال المنظر المُطلُّ لها على البحر؛ حيث تتميّز بوجود كثبان رملية ذاتُ تشكُّلاتٍ جميلةٍ مرتفعةٍ يصلُ ارتفاعاتها إلى ثلاثين متراً في بعض المواقع، حيث تُعتبر وجهةً لقيادة السيارت ذات الدفع الرباعيّ؛ كأحد الرياضات في هذا المجال.

الجساسيّة هي منطقة تشكُّلاتٍ صخريةٍ على غايةٍ من الجمال، حيث تتميَّز هذه التشكّلات بوجود العديد من المنحوتات الأثريّة التي يعود تاريخها إلى العصور الأولى ما قبل التاريخ.

المتاحف ينتشر عددٌ من المتاحف على الساحة القطريّة؛ حيث تختلفُ معروضاتها ومقتنايتها مثل: متحف قطر الوطنيّ الذي يحوي مجموعة من الآثار الإسلامية والدلائل والإشارات للتكوين الجيولوجي القديم لقطر، متحف الخور الذي يحوي العديد من آثار الأمم السابقة وبعض كشوفات التنقيب، متحف السلاح الذي يعرض مقتنيات نادرةً للأسلحة المستخدمة في حقبٍ متعددة، متحف الوكرة، بيت التقاليد الشعبيّة.

القلاع التاريخيّة يوجد في قطر عدد من القلاع التاريخيّة التي تعود لمنشئات عسكريةٍ ومدنيةٍ سكنيّة مثل: قلعة الزبارة، وقلعة الدوحة، وبرج برزان، وقلعة أم صلال محمد.




تعليقات الزوار

أضيف مؤخراً