إغلاق
إغلاق

مسجد السلطان حسن قمة العمارة المملوكية في مصر
الكاتب : وكالات | الاربعاء   تاريخ الخبر :2016-12-21    ساعة النشر :22:00:00

كان بناء المسجد في فترة الصراع بين الممالك البحرية و البرجية و إنتهت بتغلب الممالك البرجية على الملك و مَفتل السلطان حسن و إختفاءه لأبد و يعتبر المسجد هو قمة العماره الإسلامية في مصر بحق و أجالها من حيث الضخامة والبهاء و الفخامة والهندسة المعمارية فتجمعت فيه شتى أنواع الفنون و المقرنصات العجيبة.


و يمتاز المسجد بمشكاته التي تنسب للسلطان حسن مصنوعه من الزجاج المطلي بالمينا و تشبة المزهرية و تتكون من ثلاث أجزاء الجسم و الرقبة و القاعدة و تحيط بالمقابض المضافة على بدن المشكاة جامات لوزية الشكل مفصصة و خالية من الزخارف.

المسجد يعتبر الآن مزار سياحي يرتاده الجميع من جميع أنحاء العالم ليره ما بيه من جمال العمارة الإسلامية ويقع المسجد في منطقة القلعة في مصر القديمة.




تعليقات الزوار

1   - التعليق بواسطة : فاطمة   بتاريخ : 2016-12-27 11:53:00
البلد : تطوان
زون
أضيف مؤخراً